صفحة 1 من 1

الكنوز والدفائن ونظرية الكندي في الكنوز، وليام ليلي

مرسل: الجمعة 10-7-2015 1:53 am
بواسطة المنجم
الكنوز والدفائن، من دروس الفتوح الفلكي


إذا سئلت عن مال من كنوز أو خبايا أو دفائن:
فحرر الطالع لوقت السؤال
- وأنظر إلى رب الطالع :
* فإن كان في الأوتاد سعيدا أو متصلا بصاحب البيت الثاني , فقل هنالك شيء , وإلا فلا
* وقال بعضهم : لا يعتبر من الأوتاد في ذلك إلا البيت السابع فهو الذي ينظر فيه : إن كان فيه سعد متصلا بصاحب الثاني كان هنالك شيء
* بل إتفق بعضهم بأنه : متى كان في البيت السابع سعد كان هنالك شيء
أي حتى ولو لم يتصل بصاحب البيت الثاني
أما إذا كان فيه نحس , أو كان صاحب البيت السابع متصلا بنحس فقل بالخيبة والفشل
وقالوا أيضا : سواء كان السعد صاحب الطالع أو غيره

و إذا سئلت عن موضع ذلك الشيء:
فأنظر إلى الدليل الذي دل على ذلك الشيء في أي ناحية هو من الفلك :
فإن كان في الطالع كان في شرقي المحل
وإن كان في العاشر كان في جنوب المحل
وإن كان في الرابع كان في بحري ( شمال المحل )
وإن كان في السابع كان في الغربي منه
* ثم أنظر إلى الدليل أيضا :
فإن كان في برج ثابت كان الشيء مدفونا تحت الأرض
وإن كان في برج ذي جسدين كان الشيء في بيت مسقف
وإن كان في برج منقلب فهو في الحائط
* وأنظروا أيضا إلى الدليل وصاحب الساعة :
فإن كانا في جهة الشرق كان الدفين حديثا
أو في جهة الغرب كان الدفين عتيقا
وجهة الشرق المطلوبة هنا من درجة العاشر فالحادي عشر فالثاني عشر فالطالع فالثاني فالثالث إلى درجة الرابع
وما عدا ذلك فهو الجهة الغربية
* وأنظروا أيضا إن كان الطالع ناريا فالشيء المدفون هو مما يدخل النار أو من البهائم والحيوان
وإن كان برجا أرضيا ( ترابيا ) فهو من النبات
وإن كان البرج هوائيا فهو مما يطير في الهواء
أو مائيا فهو مما يكون في الماء
¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤
نظرية الكندي في الكنوز، وليام ليلي
يعطينا الكندي هذه القاعدة العامة فيما يخص الكنوز وكل شيء مخبوء في الأرض:
أقم هيئتك وتأمل اتصالات الكواكب. فلو وجدت في الطالع أو في بعض الأوتاد سعدا فقل: إنه يوجد كنز في هذه الأرض، والشيء المخبوء ما زال في أحشائه.
وخذ حكمك في قيمة الكنز وثمنه من قوة ذلك السعد أو ضعفه.
فإذا وجدت الشيء المخبوء لم ينقل من مكانه، عندئذ يكمل الكندي ويقول: انظر إلى صاحب الطالع والقمر إن كان ثمة اتصال بينها وبين ذلك السعد الذي دل على الكنز، أعني بذلك اتصالا سعيدا مع القبول، فعندئذ سيحصل الطالب على ذلك الكنز.
زيادة على ذلك يضيف الكندي أن الثوابت تدل على أن الكنز في التراب، والأبراج المجسدة تدل على أنه قرب سور أو جدار، والمنقلبة تدل على أنه في مرتفع أو في سقف البيت.
أما إن أردت أن تعرف إن كان الكنز عميقا في الأرض أم لا فتأمل في الكوكب الذي دل عليه أهو في أول البرج أو في وسطه أو في آخره.
فإن كان في أول البرج فالكنز ليس عميقا بل هو قريب من سطح الأرض، وكلما ازداد الكوكب توغلا في البرج ازداد الكنز عمقا في الأرض.

فإذا أردت أن تحفر على الكنز فأبعد النحوس عن الأوتاد، بل إن استطعت فاجعل الدليل متصلا
برب الثاني من تسديس أو تثليث، والقمر منصرفا عن دليل الكنز ومتصلا برب الطالع.

ويليام ليلي: احكام النجوم المسيحي، مسائل البيت الرابع.

الكنوز والدفائن ونظرية الكندي في الكنوز، وليام ليلي

مرسل: الجمعة 10-7-2015 8:31 am
بواسطة روح الامل
بارك الله فيك
علم التنجيم علم جميل ومفيد

جزاك الله خير