قبل ان تسأل اقرأ الشروط والا سيتم حذف سؤالك فهناك قوانين جديدة •• اقرأ الشروط ••

الخمر والنبيذ في تاريخ الاسلام الاول

كل ما يخص عقيدتي في الاله والأديان والتشريعات
قوانين المنتدى
تم وبنور من القدوس الحكيم العليم فتح قسم عقيدتي وهو خاص لبيان عقيدة صاحب المنتدى وفق ما يراه ويعتقده في الاله والأديان الابراهيمية خاصة
والشرائع عامة وكذا ما يراه ويعتقده في التشريعات وطرق الوصول لله والارتباط به .
وتم اغلاق المشاركات في القسم حتى لا تكثر الردود التي لا فائدة منها لانه وضع للبيان فقط فمن شاء فليقرء ومن شاء فليمتنع وما نحن بجابرين.
ودليلنا العقل والوجدان والحجة الظاهرة للعيان كشمس في رابعة نهار وفق موازين العلم والحكمة.
صورة العضو الرمزية
ابو شمس المحسن
مدير الشبكة
مدير الشبكة
مشاركات: 5680
اشترك في: الأحد 16-7-2006 8:05 pm
البرج: السرطان
الجنس: ذكر
اتصال:
Iraq

الخمر والنبيذ في تاريخ الاسلام الاول

مشاركة بواسطة ابو شمس المحسن » الخميس 21-5-2015 9:38 am

سلام ومحبة
سألني البعض عن الحكم الشرعي الاسلامي في الخمر والنبيذ وذكرت ان الخمر حرم سنة ثمانية هجريا
اي بعد 21 سنة من دعوى محمد النبوة وقبل سنتين من موته وهذا لما صح في الحديث عن بن عباس
فقد روى أحمد من طريق عبد الرحمن بن وعلة قال: سألت ابن عباس عن بيع الخمر فقال: كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم صديق من ثقيف أو دوس ؟ فلقيه يوم الفتح بروية يهديها إليه ، فقال: يا فلان أما علمت أن الله حرمها ؟ فأقبل الرجل على غلامه فقال: اذهب فبعها ، فقال إن الذي حرم شربها حرم بيعها .

والحديث يدل بوضوح بان اصحاب محمد كانوا يهدون له الخمر ويقبلها لكنه امتنع عنها بعد تحريمها وهناك من قال انه لم يمتنع عن النبيذ مطلقا واستدلوا بالحرمة اذا بلغت الاسكار اما اذا لم تبلغ فلا باس وكل هذا سياتي لاحقا
وقصة التحريم جائت بعد كراهة الصلاة وهم سكارى لعلموا ماذا يقولوا
ثم جاء التحريم بسبب وقوع حادثة هو انه تقاتلا شباب بعد ان غلبهم السكر فضرب احدهما الاخر بعظم جمل قد شووه واكلوه فمات المضروب
فجاء عمر لمحمد في اخر سنينه فحرم لذلك شرب الخمر وقال انه رجس من عمل الشيطان وعمل الشيطان هنا اي انه يثير العصبية بينكم
فهي ذات منافع لكن ذات اثم كبير اذن هو كان حلالا وفق شريعة محمد ثم حرم لاحقا
لذلك اختلف ائمة المذاهب بين حرمة الخمر والنبيذ عموما وبين حرمة المسكر اي اذا بلغ الحد السكر
فمحمد نفسه كان يشرب الخمر وفق نصوص ثابتة كما ان كل الاديان حرمت السكر ولم تحرم الخمر وكذا كل الحكماء حرموا السكر ولم يحرموا الخمر ويوجد فرق بين السكر والخمر.

وهنا سوف نسوق الادلة على ان محمد كان يشرب النبيذ والخمر ونترك الامر للباحث ليرى وجهته وفق ما يتوصل اليه

في مسند احمد
1937 - حَدَّثَنَا يَعْلَى حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ إِسْحَاقَ عَنِ الْقَعْقَاعِ بْنِ حَكِيمٍ عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ وَعْلَةَ قَالَ
سَأَلْتُ ابْنَ عَبَّاسٍ عَنْ بَيْعِ الْخَمْرِ فَقَالَ كَانَ لِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَدِيقٌ مِنْ ثَقِيفٍ أَوْ مِنْ دَوْسٍ فَلَقِيَهُ بِمَكَّةَ عَامَ الْفَتْحِ بِرَاوِيَةِ خَمْرٍ يُهْدِيهَا إِلَيْهِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَا أَبَا فُلَانٍ أَمَا عَلِمْتَ أَنَّ اللَّهَ حَرَّمَهَا فَأَقْبَلَ الرَّجُلُ عَلَى غُلَامِهِ فَقَالَ اذْهَبْ فَبِعْهَا فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَا أَبَا فُلَانٍ بِمَاذَا أَمَرْتَهُ قَالَ أَمَرْتُهُ أَنْ يَبِيعَهَا قَالَ إِنَّ الَّذِي حَرَّمَ شُرْبَهَا حَرَّمَ بَيْعَهَا فَأَمَرَ بِهَا فَأُفْرِغَتْ فِي الْبَطْحَاءِ


وفي فتح الباري
وَاَلَّذِي يَظْهَر أَنَّ تَحْرِيمهَا كَانَ عَام الْفَتْح سَنَة ثَمَان ، لِمَا رَوَى أَحْمَد مِنْ طَرِيق عَبْد الرَّحْمَن بْن وَعْلَة قَالَ " سَأَلْت اِبْن عَبَّاس عَنْ بَيْع الْخَمْر فَقَالَ " كَانَ لِرَسُولِ اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَدِيق مِنْ ثَقِيف أَوْ دَوْس فَلَقِيَهُ يَوْم الْفَتْح بِرَاوِيَةِ خَمْر يُهْدِيهَا إِلَيْهِ ، فَقَالَ : يَا فُلَان أَمَا عَلِمْت أَنَّ اللَّه حَرَّمَهَا ؟ فَأَقْبَلَ الرَّجُل عَلَى غُلَامه فَقَالَ : بِعْهَا . فَقَالَ : إِنَّ الَّذِي حَرَّمَ شُرْبهَا حَرَّمَ بَيْعهَا " .


وَأَخْرَجَهُ مُسْلِم مِنْ وَجْه آخَر عَنْ أَبِي وَعْلَة نَحْوه ، وَلَكِنْ لَيْسَ فِيهِ تَعْيِين الْوَقْت . وَرَوَى أَحْمَد مِنْ طَرِيق نَافِع بْن كَيْسَانَ الثَّقَفِيّ عَنْ أَبِيهِ " أَنَّهُ كَانَ يَتَّجِر فِي الْخَمْر ، وَأَنَّهُ أَقْبَلَ مِنْ الشَّام فَقَالَ : يَا رَسُول اللَّه إِنِّي جِئْتُك بِشَرَابٍ جَيِّد ، فَقَالَ : يَا كَيْسَانُ إِنَّهَا حُرِّمَتْ بَعْدك ، قَالَ : فَأَبِيعهَا ؟ قَالَ ، إِنَّهَا حُرِّمَتْ وَحُرِّمَ ثَمَنهَا "


وَرَوَى أَحْمَد وَأَبُو يَعْلَى مِنْ حَدِيث تَمِيم الدَّارِيِّ أَنَّهُ كَانَ يُهْدِي لِرَسُولِ اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كُلّ عَام رَاوِيَة خَمْر ، فَلَمَّا كَانَ عَام حُرِّمَتْ جَاءَ بِرَاوِيَةٍ فَقَالَ : أَشْعَرْت أَنَّهَا قَدْ حُرِّمَتْ بَعْدك ؟ قَالَ : أَفَلَا أَبِيعهَا وَأَنْتَفِع بِثَمَنِهَا ؟ فَنَهَاهُ .

وايضا من هذه الاحاديث النبى محمد يشرب الخمر بعد نزول الوحى الدليل على ذلك
1- جاء فى صحيح مسلم عمر جابر بن عبد الله قال : كنا مع رسول الله فاستسقى ( مرض ) فقال رجل يا رسول الله الا نسقيك نبيذا فقال بلى فجاء بقدح فيه نبيذ .... فشرب رسول الله
2- جاء صحيح مسلم عن ابن عباس قال كان رسول الله ينبذ له الزبيب فى السقاء فيشربه يومه والغد وبعد الغد فاذا كان مساء الثالثة شربه وسقاه
3- جاء فى مسند احمد عن ابن عباس قال كان رسول الله ينبذ له ليلة الاثنين فيشربه يوم الاثنين والثلاثاء ويوم الاربعاء الى العصر ( ثلاث ايام متتاليه )
4- جاء فى السيرة الحلبية سيره محمد جـ3 ص459 بانه من كان يضاحك النبى : نذكر فيهم نعيمان كان النبى اذا نظر الى نعيمان لا يتمالك نفسه من الضحك لانه كان مذاحا ومنهم من كان يشاركه فى الخمر واسمه عبد الله ويلقب بالخمار ( معنى النبيذ فى المعجم الوسيط جـ2 ص897 النبيذ شراب مسكر يتخد من عصير العنب او التمر ويترك حتى يختمر
5- وكان النبى محمد يتركه ثلاثة ايام وهذه مده كافيه للتخمر
6- جاء فى كتاب سبيل المستنصرين للدكتور صلاح الدين ص29
معنى النبيذ فى اللغة والعرف والشرع هو الخمر


صحيح مسلم – الجزء: (4) – رقم الصفحة: (86) – رقم الحديث: (2319)
-وحدثني محمد بن المنهال الضرير حدثنا يزيد بن زريع حدثنا حميد الطويل عن بكر بن عبدالله المزني قال: كنت جالسا مع إبن عباس عند الكعبة فأتاه أعرابي فقال مالي أرى بني عمكم يسقون العسل واللبن وأنتم تسقون النبيذ أمن حاجة بكم أم من بخل فقال إبن عباس الحمد لله ما بنا من حاجة ولا بخل قدم النبي (ص) على راحلته وخلفه أسامة فاستسقى فأتيناه بإناء من نبيذ فشرب وسقي فضله أسامة وقال أحسنتم وأجملتم كذا فاصنعوا فلا نريد تغيير ما أمر به رسول الله.

---------------------

سنن النسائي – الأشربة – ذكر الأخبار التي أعتل بها من أباح شراب السكر- رقم الحديث (5599)
-أخبرنا زياد بن أيوب قال حدثنا هشيم قال أنبأنا العوام عن عبد الملك بن نافع قال قال إبن عمر رأيت رجلا جاء إلى رسول الله (ص) بقدح فيه نبيذ وهو عند الركن ودفع إليه القدح فرفعه إلى فيه فوجده شديدا فرده على صاحبه فقال له رجل من القوم يا رسول الله أحرام هو فقال علي بالرجل فأتي به فأخذ منه القدح ثم دعا بماء فصبه فيه فرفعه إلى فيه فقطب ثم دعا بماء أيضا فصبه فيه ثم قال إذا اغتلمت عليكم هذه الأوعية فاكسروا متونها بالماء.

----------------------


مسند أحمد – مسند المكثرين من الصحابة – مسند عبد الله بن مسعود – رقم الحديث: (3594)
-حدثنا يحيى بن إسحاق حدثنا إبن لهيعة عن قيس بن الحجاج عن حنش الصنعاني عن إبن عباس عن عبد الله بن مسعود أنه كان مع رسول الله (ص) ليلة الجن فقال له النبي (ص) يا عبد الله أمعك ماء قال معي نبيذ في إداوة فقال اصبب علي فتوضأ قال فقال النبي (ص) يا عبد الله بن مسعود شراب وطهور


صحيح مسلم – الجزء: (4) – رقم الصفحة: (86) – رقم الحديث: (2319)

–وحدثني محمد بن المنهال الضرير حدثنا يزيد بن زريع حدثنا حميد الطويل عن بكر بن عبدالله المزني قال: كنت جالسا مع إبن عباس عند الكعبة فأتاه أعرابي فقال مالي أرى بني عمكم يسقون العسل واللبن وأنتم تسقون النبيذ أمن حاجة بكم أم من بخل فقال إبن عباس الحمد لله ما بنا من حاجة ولا بخل قدم النبي (ص) على راحلته وخلفه أسامة فاستسقى فأتيناه بإناء من نبيذ فشرب وسقي فضله أسامة وقال أحسنتم وأجملتم كذا فاصنعوا فلا نريد تغيير ما أمر به رسول الله.

صحيح مسلم – الأشربة – في شرب النبيذ وتخمير الإناء – رقم الحديث: (3753)

‏-حدثنا ‏أبو بكر بن أبي شيبة ‏وأبو كريب ‏واللفظ ‏لأبي كريب ‏قالا حدثنا ‏أبو معاوية ‏عن ‏الأعمش ‏عن ‏أبي صالح ‏عن ‏جابر بن عبد الله ‏‏قال كنا مع رسول الله (ص) ‏فاستسقى فقال رجل يا رسول الله ألا ‏نسقيك ‏نبيذا ‏فقال بلى قال فخرج الرجل ‏يسعى فجاء ‏بقدح ‏فيه ‏نبيذ ‏فقال رسول الله (ص) ‏ألا ‏خمرته ‏ولو ‏تعرض عليه عودا ‏قال فشرب.‏


سنن النسائي – الأشربة – ذكر الأخبار التي أعتل بها من أباح شراب السكر– رقم الحديث (5599)

‏-أخبرنا ‏زياد بن أيوب ‏قال حدثنا ‏هشيم ‏قال أنبأنا ‏العوام ‏عن ‏عبد الملك بن نافع ‏قال قال ‏إبن عمر ‏رأيت رجلا جاء إلى رسول الله (ص) ‏بقدح فيه ‏نبيذ ‏وهو عند الركن ودفع إليه القدح فرفعه إلى ‏فيه ‏فوجده شديدا فرده على صاحبه فقال له رجل من القوم يا رسول الله أحرام هو فقال علي بالرجل فأتي به فأخذ منه القدح ثم دعا بماء فصبه فيه فرفعه إلى ‏فيه ‏فقطب ثم دعا بماء أيضا فصبه فيه ثم قال ‏إذا اغتلمت عليكم هذه الأوعية فاكسروا متونها بالماء.

‏-أخبرنا ‏زياد بن أيوب ‏عن ‏أبي معاوية ‏قال حدثنا ‏أبو إسحق الشيباني ‏عن ‏عبد الملك بن نافع ‏عن ‏إبن عمر ‏عن النبي ‏بنحوه ‏قال ‏أبو عبد الرحمن ‏عبد الملك بن نافع ‏ليس بالمشهور ولا يحتج بحديثه ‏والمشهور عن ‏إبن عمر ‏خلاف حكايته.


سنن النسائي – الأشربة – ذكر الأشربة المباحة – رقم الحديث: (5657 (

[النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

–أخبرنا الربيع بن سليمان قال حدثنا أسد بن موسى قال حدثنا حماد بن سلمة عن ثابت عن أنس (ر) قال: كان لأم سليم قدح من عيدان فقالت سقيت فيه رسول الله (ص) كل الشراب الماء والعسل واللبن والنبيذ…


سنن البيهقي – الجزء: (8) – رقم الصفحة: (300) – رقم الحديث (17912)

15969– أخبرنا أبوالحسن بن عبدان أنبأ أحمد بن عبيد ثنا أبوحصين محمد بن الحسين ثنا علي بن حكيم الأودي ثنا شريك عن مسعر عن موسى بن عبدالله بن يزيد الأنصاري عن عائشة (ر) قالت: كنت إذا اشتد نبيذ النبي (ص) جعلت فيه زبيباً يلتقط حموضته، قال الشيخ وعلى مثل هذه الصفة كان نبيذ عمر بن الخطاب وغيره من الصحابة (ر) ألا ترى أن عمر رضي الله عنه إنما أحل الطلاء حين ذهب سكره وشره وحظ شيطانه .


السيوطي – الدر المنثور – الجزء: (2) – رقم الصفحة: (318 (

–وأخرج إبن مردويه عن تميم الداري أنه كان يهدي لرسول الله (ص) كل عام راوية من خمر فلما كان عام حرمت الخمر جاء براوية فلما نظر إليها ضحك وقال هل شعرت أنها قد حرمت فقال يا رسول الله أفلا نبيعها فننتفع بثمنها فقال رسول الله لعن الله اليهود انطلقوا إلى ما حرم الله عليهم من شحوم البقر والغنم فأذابوه فباعوا منه ما يأكلون.والخمر حرام ثمنها حرام بيعها.

المتقي الهندي – كنز العمال – الجزء: (5) – رقم الصفحة (535/536)

13849 – عن عائشة قالت: نهى رسول الله (ص) عن نبيذ الجر .

13850 – عن عقبة بن حريث قال: قعدنا إلى سعيد فذكرنا له حديث إبن عمر في نبيذ الجر قال: إن رسول الله (ص) لم يحرمه ، ولكن أصحابه وقعوا في جرار خيبر فنهاهم عنه.

13855 – عن مجاهد قال: عمد النبي (ص) السقاية سقاية زمزم فشرب من النبيذ فشد وجهه ثم أمر به فكسر بالماء ، ثم شربه الثانية فشد وجهه ثم أمر به الثالثة فكسر بالماء ثم شرب.


المتقي الهندي – كنز العمال – الجزء: (5) – رقم الصفحة: (538 (

13860 – عن عائشة أنه كان ينبذ لرسول الله (ص) في الجر الأخضر.

----------------------

محمد يتوضأ بالنبيذ:

مسند أحمد – مسند المكثرين من الصحابة – مسند عبد الله بن مسعود – رقم الحديث: (3594)

‏-حدثنا ‏يحيى بن إسحاق ‏‏حدثنا ‏إبن لهيعة ‏عن ‏قيس بن الحجاج ‏عن ‏‏حنش الصنعاني ‏عن ‏‏إبن عباس ‏عن ‏عبد الله بن مسعود أنه كان مع رسول الله (ص) ‏‏ليلة الجن فقال له النبي (ص) ‏‏يا ‏عبد الله ‏أمعك ماء قال معي نبيذ في ‏إداوة ‏فقال اصبب علي فتوضأ قال فقال النبي (ص)‏ ‏يا ‏عبد الله بن مسعود ‏شراب وطهور.


سنن الترمذي – الطهارة – ما جاء في الوضوء بالنبيذ – رقم الحديث: (81)

–‏حدثنا ‏هناد ‏حدثنا ‏شريك ‏عن ‏أبي فزارة ‏عن ‏أبي زيد ‏عن ‏عبد الله بن مسعود ‏قال ‏سألني النبي (ص) ‏ما في ‏إداوتك ‏فقلت ‏نبيذ ‏فقال ‏تمرة طيبة وماء طهور قال فتوضأ منه ‏قال ‏أبو عيسى ‏وإنما روي هذا الحديث عن ‏أبي زيد ‏عن ‏عبد الله ‏عن النبي (ص) ‏وأبو زيد ‏رجل مجهول عند أهل الحديث لا تعرف له رواية غير هذا الحديث ‏وقد رأى بعض أهل العلم الوضوء ‏بالنبيذ ‏منهم ‏سفيان الثوري ‏وغيره ‏و قال ‏بعض أهل العلم لا يتوضأ ‏بالنبيذ ‏وهو قول ‏الشافعي ‏وأحمد ‏وإسحق ‏و قال ‏إسحق ‏إن ابتلي رجل بهذا فتوضأ ‏بالنبيذ ‏وتيمم أحب إلي ‏قال ‏أبو عيسى ‏وقول من يقول لا يتوضأ ‏بالنبيذ ‏أقرب إلى الكتاب وأشبه لأن الله تعالى قال ‏فلم تجدوا ماء فتيمموا ‏صعيدا ‏طيبا.


إبن ماجه – الطهارة وسننها – الوضوء بالنبيذ – رقم الحديث: (378)

–حدثنا ‏أبو بكر بن أبي شيبة ‏وعلي بن محمد ‏قالا حدثنا ‏وكيع ‏عن ‏أبيه ‏ح ‏و حدثنا ‏محمد بن يحيى ‏حدثنا ‏عبد الرزاق ‏عن ‏سفيان ‏عن ‏أبي فزارة العبسي ‏عن ‏أبي زيد ‏مولى ‏عمرو بن حريث ‏عن ‏عبد الله بن مسعود ‏أن رسول الله (ص) ‏قال له ليلة الجن ‏عندك طهور قال لا إلا شيء من ‏نبيذ ‏في ‏إداوة ‏قال تمرة طيبة وماء طهور فتوضأ ‏‏هذا حديث ‏وكيع.


إبن ماجه – الطهارة وسننها – الوضوء بالنبيذ – رقم الحديث: (379)

‏-حدثنا ‏العباس بن الوليد الدمشقي ‏حدثنا ‏مروان بن محمد ‏حدثنا ‏إبن لهيعة ‏حدثنا ‏قيس بن الحجاج ‏عن ‏حنش الصنعاني ‏عن ‏عبد الله بن عباس ‏أن رسول الله (ص) ‏قال ‏لابن مسعود ‏ليلة الجن ‏معك ماء قال لا إلا ‏نبيذا ‏في ‏سطيحة ‏فقال رسول الله (ص) ‏تمرة طيبة وماء طهور صب علي قال فصببت عليه فتوضأ به.



----------------------
بحث وتعريف
أشهر من شرب النبيذ وهونوع من الخمر


قالواأن النبي صلى الله عليه وسلم إذ شرب النبيذ من سقاية العباس، فوجده شديداً. قطب بين حاجبيه، ثم دعا بذنوب من ماء زمزم فصب عليه، ثم قال: "إذا اغتلمت أشربتكم فاكسروها بالماء ". ولو كان حراماً لأراقه وما صب عليه ماء ثم شربه. واحتجوا: في قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "كل مسكر حرام وما أسكر الفرق منه فملء الكف حرام، فإن هذا كله منسوخ، نسخه شربه للصلب يوم حجة الوداع.وقد أحلوا النبيذ وحرموا الخمر (الصلب هو نوع من النبيذ، كانوا يعمدون إلى الرب"اللبن الرايب" الذي قد ذهب ثلثاه وبقي ثلثه، فيردون عليه من الماء قدر ما ذهب منه، ثم يتركونه حتى يغلي ويسكن جأشه ثم يشربونه. وكان عمر يشرب على طعامه الصلب، ويقول: يقطع هذا اللحم في بطوننا).

رواى عبد الرحمن بن سليمان، عن يزيد بن أبي زياد، عن عكرمة عن ابن عباس: "أن النبي صلى الله عليه وسلم طاف وهو شاكٍ على بعير، ومعه محجن، كلما مر بالحجر استلمه بالمحجن، حتى إذا انقضى طوافه نزل فصلى ركعتين، ثم أتى السقاية فقال: "اسقوني من هذا". فقال له العباس" ألا نسقيك مما يصنع في البيوت؟ قال: "لا، ولكن اسقوني مما يشرب الناس". فأتي بقدح من نبيذ، فذاقه فقطب، وقال: "هلموا فصبوا فيه الماء". ثم قال: "زد فيه" مرة، أو مرتين، أو ثلاثة. ثم قال: "إذا صنع بكم هذا فاصنعوا به هكذا".

رواى يحيى بن اليمان، عن الثوري، عن منصور بن خالد، عن سعيد بن مسعود الأنصاري: أن النبي صلى الله عليه وسلم عطش وهو يطوف بالبيت، فأتي بنبيذٍ من السقاية فشمه فقطب، ثم دعا بذنوب من ماء زمزم فصب عليه وشرب، فقال له رجل: أحرام هو يا رسول الله؟ فقال: "لا".

وقال الشعبي: شرب أعرابي من إداوة عمر(أي القنينة التي يشرب منها عمر)، فانتشى، فحده عمر. وإنما ح، فحده عمر. وإنما حده للسكر لا للشراب.

حدث محمد بن داود، عن سعيد بن نصير، عن يسار، عن جعفر قال: سمعت مالك بن دينار، وسئل عن النبيذ، أحرام هو؟ فقال: انظر ثمن التمر، من أين هو، ولا تسل عن النبيذ أحلالٌ هو أم حرام؟ وعوتب سعيد بن زيد في النبيذ، فقال: أما أنا فلا أدعه حتى يكون شر عملي.وقيل لمحمد بن واسع: أتشرب النبيذ؟ قال: نعم. فقيل: وكيف تشربه؟ فقال: على غدائي وعشائي، وعند ظمئي. قيل: فما تركت منه؟ قال: التكأة ومحادثة الإخوان.قال المأمون: "اشرب النبيذ ما استبشعته، فإذا سهل عليك فدعه ". وإنما أراد به أنه يسهل على شاربه إذا أخذ في الإسكار.

وكان سفيان الثوري يشرب النبيذ الصلب الذي تحمر منه وجنتاه.
وقال بعضهم في النبيذ من جهة النظر أن الأشياء كلها مباحة إلا ما حرم الله قالوا: فلا نزيل نفس الحلال بالاختلاف، ولو كان المحللون فرقة من الناس، فكيف وهم أكثر الفرق؟ وأهل الكوفة أجمعون على التحليل، لا يختلفون فيه. وتلوا قول الله عز وجل: "قل أرأيتم ما أنزل الله لكم من رزقٍ فجعلتم منه حراماً وحلالاً قل الله أذن لكم أم على الله تفترون".حدث إسحاق بن راهويه قال: سمعت وكيعاً يقول: "النبيذ أحل من الماء"

وأن ابن مسعودٍ قال: "شهدنا التحريم وشهدتم، وشهدنا التحليل وغبتم". وأنه كان يشرب الصلب من نبيذ الجر حتى كثرت الروايات به عنه وشهرت وأذيعت، واتبعه عليه عامة التابعين من الكوفيين، وجعلوه أعظم حججهم، وقال في ذلك شاعرهم:
من ذا يحرم ماء المزن خالطه في جوف خابيةٍ ماء العناقـيد
إني لأكره تشديد الرواة لـنـا فيه، ويعجبني قول ابن مسعود
ولم يكن أحدٌ من الكوفيين يحرم النبيذ غير عبد الله بن إدريس. وكان بذلك معيباً.وقيل لابن إدريس: من خيار أهل الكوفة؟ فقال: هؤلاء الذين يشربون النبيذ. قيل: وكيف وهم يشربون ما يحرم عندك؟ قال: ذلك مبلغهم من العلم.وكان ابن المبارك يكره شرب النبيذ، ويخالف فيه رأي المشايخ وأهل البصرة.

قال أبو بكر بن عياش: من أين جئت بهذا القول في كراهيتك النبيذ، ومخالفتك أهل بلدك؟ قال: هو شيء اخترته لنفسي قلت: فتعيب من شربه؟ قال: لا. قلت: فأنت وما اخترت.

وكان عبد الله بن داود يقول: ما هو عندي وماء الفرات إلا سواء.
حدث شبابة قال: حدثني غسان بن أبي الصباح الكوفي، عن أبي سلمة يحيى بن دينار، عن أبي المطهر الوراق قال: بينما زيد بن علي في بعض أزقة الكوفة إذ بصر به رجل من الشيعة، فدعاه إلى منزله، فأحضره طعاماً، فتسامعت به الشيعة، فدخلوا عليه حتى غص المجلس بهم، فأكملوا معه، ثم استسقى، فقيل له: أي الشراب نسقيك يا ابن رسول الله؟ قال: أصلبه أو أشده. فأتوه بعس من نبيذ فشرب، ودار العس عليهم فشربوا. ثم قالوا: يا ابن رسول الله لو حدثتنا في هذا النبيذ بحديثٍ رويته عن أبيك عن جدك، فإن العلماء يختلفون فيه؟ قال: نعم، حدثني أبي عن جدي أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "لتركبن طبقة بني إسرائيل حذو القذة بالقذة، والنعل بالنعل. ألا وإن الله ابتلى بني إسرائيل بنهر طالوت، أحل منه الغرفة والغرفتين، وحرم منه الري، وقد ابتلاكم بهذا النبيذ، أحل منه القليل وحرم منه الكثير".

والنبيذ كل ما نبذ في الدباء والمزفت، فاشتد حتى يسكر كثيره. وما لم يشتد فليس يسمى نبيذا، كما أنه ما لم يغل من عصير العنب حتى يشتد فليس يسمى خمراً، كمال قال الشاعر:
نبيذ إذا مر الذباب بـدنـه تقطر أو خر الذباب وقيذا
وقيل لسفيان الثوري، وقد دعا بنبيذٍ فشرب منه، ووضعه بين يديه: يا أبا عبد الله، أخشى الذباب أن يقع في النبيذ. قال: قبحه الله، إذا لم يذب عن نفسه.
وقال حفص بن غياث: كنت عند الأعمش وبين يديه نبيذ، فاستأذن عليه قومٌ من طلبة الحديث، فسترته، فقال لي: لم سترته؟ فكرهت أن أقول: لئلا يراه من يدخل، فقلت: كرهت أن يقع فيه الذباب. فقال لي: هيهات، إنه أمنع من ذلك جانباً.
ولو كان النبيذ هو الخمر التي حرمها الله في كتابه ما اختلف في تحريمه اثنان من الأمة.

حدثنا محمد بن وضاح قال: سألت سحنون، فقلت: ما تقول فيمن حلف بطلاق زوجته، إن المطبوخ من عصير العنب هو الخمر، التي حرمها الله في كتابه؟ قال: بانت زوجته منه.

أما الذين يذهبون إلى تحريمه كله ولم يفرقوا بين الخمر وبين نبيذ التمر، وبين ما طبخ وبين ما نقع، فإنهم غلوا في القول جداً، ونحلوا قوماً من أصحاب رسول الله ) البدريين، وقوماً من خيار التابعين، وأئمة من السلف المتقدمين شربوا الخمر. زينوا ذلك بأن قالوا: شربوها على التأويل. وغلطوا في ذلك، فأتهموا القوم، ولم يتهموا نظرهم، ونحلوهم الخطأ، وبرءوا أنفسهم منه.

----------------------
بعض الاحاديث المعاضدة
صحيح مسلم – الأشربة – في شرب النبيذ وتخمير الإناء – رقم الحديث: (3753)

‏-حدثنا ‏أبو بكر بن أبي شيبة ‏وأبو كريب ‏واللفظ ‏لأبي كريب ‏قالا حدثنا ‏أبو معاوية ‏عن ‏الأعمش ‏عن ‏أبي صالح ‏عن ‏جابر بن عبد الله ‏‏قال كنا مع رسول الله (ص) ‏فاستسقى فقال رجل يا رسول الله ألا ‏نسقيك ‏نبيذا ‏فقال بلى قال فخرج الرجل ‏يسعى فجاء ‏بقدح ‏فيه ‏نبيذ ‏فقال رسول الله (ص) ‏ألا ‏خمرته ‏ولو ‏تعرض عليه عودا ‏قال فشرب.‏


سنن النسائي – الأشربة – ذكر الأخبار التي أعتل بها من أباح شراب السكر– رقم الحديث (5599)

‏-أخبرنا ‏زياد بن أيوب ‏قال حدثنا ‏هشيم ‏قال أنبأنا ‏العوام ‏عن ‏عبد الملك بن نافع ‏قال قال ‏إبن عمر ‏رأيت رجلا جاء إلى رسول الله (ص) ‏بقدح فيه ‏نبيذ ‏وهو عند الركن ودفع إليه القدح فرفعه إلى ‏فيه ‏فوجده شديدا فرده على صاحبه فقال له رجل من القوم يا رسول الله أحرام هو فقال علي بالرجل فأتي به فأخذ منه القدح ثم دعا بماء فصبه فيه فرفعه إلى ‏فيه ‏فقطب ثم دعا بماء أيضا فصبه فيه ثم قال ‏إذا اغتلمت عليكم هذه الأوعية فاكسروا متونها بالماء.

‏-أخبرنا ‏زياد بن أيوب ‏عن ‏أبي معاوية ‏قال حدثنا ‏أبو إسحق الشيباني ‏عن ‏عبد الملك بن نافع ‏عن ‏إبن عمر ‏عن النبي ‏بنحوه ‏قال ‏أبو عبد الرحمن ‏عبد الملك بن نافع ‏ليس بالمشهور ولا يحتج بحديثه ‏والمشهور عن ‏إبن عمر ‏خلاف حكايته.


سنن النسائي – الأشربة – ذكر الأشربة المباحة – رقم الحديث: (5657 (

[النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

–أخبرنا الربيع بن سليمان قال حدثنا أسد بن موسى قال حدثنا حماد بن سلمة عن ثابت عن أنس (ر) قال: كان لأم سليم قدح من عيدان فقالت سقيت فيه رسول الله (ص) كل الشراب الماء والعسل واللبن والنبيذ…


سنن البيهقي – الجزء: (8) – رقم الصفحة: (300) – رقم الحديث (17912)

15969– أخبرنا أبوالحسن بن عبدان أنبأ أحمد بن عبيد ثنا أبوحصين محمد بن الحسين ثنا علي بن حكيم الأودي ثنا شريك عن مسعر عن موسى بن عبدالله بن يزيد الأنصاري عن عائشة (ر) قالت: كنت إذا اشتد نبيذ النبي (ص) جعلت فيه زبيباً يلتقط حموضته، قال الشيخ وعلى مثل هذه الصفة كان نبيذ عمر بن الخطاب وغيره من الصحابة (ر) ألا ترى أن عمر رضي الله عنه إنما أحل الطلاء حين ذهب سكره وشره وحظ شيطانه .



السيوطي – الدر المنثور – الجزء: (2) – رقم الصفحة: (318 (

–وأخرج إبن مردويه عن تميم الداري أنه كان يهدي لرسول الله (ص) كل عام راوية من خمر فلما كان عام حرمت الخمر جاء براوية فلما نظر إليها ضحك وقال هل شعرت أنها قد حرمت فقال يا رسول الله أفلا نبيعها فننتفع بثمنها فقال رسول الله لعن الله اليهود انطلقوا إلى ما حرم الله عليهم من شحوم البقر والغنم فأذابوه فباعوا منه ما يأكلون.والخمر حرام ثمنها حرام بيعها.


المتقي الهندي – كنز العمال – الجزء: (5) – رقم الصفحة (535/536)

13849 – عن عائشة قالت: نهى رسول الله (ص) عن نبيذ الجر .

13850 – عن عقبة بن حريث قال: قعدنا إلى سعيد فذكرنا له حديث إبن عمر في نبيذ الجر قال: إن رسول الله (ص) لم يحرمه ، ولكن أصحابه وقعوا في جرار خيبر فنهاهم عنه.

13855 – عن مجاهد قال: عمد النبي (ص) السقاية سقاية زمزم فشرب من النبيذ فشد وجهه ثم أمر به فكسر بالماء ، ثم شربه الثانية فشد وجهه ثم أمر به الثالثة فكسر بالماء ثم شرب.

المتقي الهندي – كنز العمال – الجزء: (5) – رقم الصفحة: (538 (

13860 – عن عائشة أنه كان ينبذ لرسول الله (ص) في الجر الأخضر.

محمد يتوضأ بالنبيذ:

مسند أحمد – مسند المكثرين من الصحابة – مسند عبد الله بن مسعود – رقم الحديث: (3594)

‏-حدثنا ‏يحيى بن إسحاق ‏‏حدثنا ‏إبن لهيعة ‏عن ‏قيس بن الحجاج ‏عن ‏‏حنش الصنعاني ‏عن ‏‏إبن عباس ‏عن ‏عبد الله بن مسعود أنه كان مع رسول الله (ص) ‏‏ليلة الجن فقال له النبي (ص) ‏‏يا ‏عبد الله ‏أمعك ماء قال معي نبيذ في ‏إداوة ‏فقال اصبب علي فتوضأ قال فقال النبي (ص)‏ ‏يا ‏عبد الله بن مسعود ‏شراب وطهور.

سنن الترمذي – الطهارة – ما جاء في الوضوء بالنبيذ – رقم الحديث: (81)

–‏حدثنا ‏هناد ‏حدثنا ‏شريك ‏عن ‏أبي فزارة ‏عن ‏أبي زيد ‏عن ‏عبد الله بن مسعود ‏قال ‏سألني النبي (ص) ‏ما في ‏إداوتك ‏فقلت ‏نبيذ ‏فقال ‏تمرة طيبة وماء طهور قال فتوضأ منه ‏قال ‏أبو عيسى ‏وإنما روي هذا الحديث عن ‏أبي زيد ‏عن ‏عبد الله ‏عن النبي (ص) ‏وأبو زيد ‏رجل مجهول عند أهل الحديث لا تعرف له رواية غير هذا الحديث ‏وقد رأى بعض أهل العلم الوضوء ‏بالنبيذ ‏منهم ‏سفيان الثوري ‏وغيره ‏و قال ‏بعض أهل العلم لا يتوضأ ‏بالنبيذ ‏وهو قول ‏الشافعي ‏وأحمد ‏وإسحق ‏و قال ‏إسحق ‏إن ابتلي رجل بهذا فتوضأ ‏بالنبيذ ‏وتيمم أحب إلي ‏قال ‏أبو عيسى ‏وقول من يقول لا يتوضأ ‏بالنبيذ ‏أقرب إلى الكتاب وأشبه لأن الله تعالى قال ‏فلم تجدوا ماء فتيمموا ‏صعيدا ‏طيبا.

إبن ماجه – الطهارة وسننها – الوضوء بالنبيذ – رقم الحديث: (378)

–حدثنا ‏أبو بكر بن أبي شيبة ‏وعلي بن محمد ‏قالا حدثنا ‏وكيع ‏عن ‏أبيه ‏ح ‏و حدثنا ‏محمد بن يحيى ‏حدثنا ‏عبد الرزاق ‏عن ‏سفيان ‏عن ‏أبي فزارة العبسي ‏عن ‏أبي زيد ‏مولى ‏عمرو بن حريث ‏عن ‏عبد الله بن مسعود ‏أن رسول الله (ص) ‏قال له ليلة الجن ‏عندك طهور قال لا إلا شيء من ‏نبيذ ‏في ‏إداوة ‏قال تمرة طيبة وماء طهور فتوضأ ‏‏هذا حديث ‏وكيع.


إبن ماجه – الطهارة وسننها – الوضوء بالنبيذ – رقم الحديث: (379)

‏-حدثنا ‏العباس بن الوليد الدمشقي ‏حدثنا ‏مروان بن محمد ‏حدثنا ‏إبن لهيعة ‏حدثنا ‏قيس بن الحجاج ‏عن ‏حنش الصنعاني ‏عن ‏عبد الله بن عباس ‏أن رسول الله (ص) ‏قال ‏لابن مسعود ‏ليلة الجن ‏معك ماء قال لا إلا ‏نبيذا ‏في ‏سطيحة ‏فقال رسول الله (ص) ‏تمرة طيبة وماء طهور صب علي قال فصببت عليه فتوضأ به.
 تنبيه مهم : عليك ان تقرأ الشروط عند تقديم اي طلب جديد والا سيتم حذف موضوعك •• اقرأ الشروط ••

¤¤¤اعتذر عن عدم الرد على الرسائل الخاصة¤¤¤
قال الشيخ الرئيس بن سينا
دواؤك فيك وما تشعر *** وداؤك منك وما تبصر
وأنت الكتاب المبين الذى *** بأحرفه يظهر المضمر
وتزعمُ أنك جرمٌ صغيرٌ *** وفيكَ إنطوى العالمُ الأكبرُ

صورة
نوصي دائما بقراءة الشروط قبل السؤال والطلب
ونوصي دائما بتطبيق قانون الجذب فدويهات رائعة
ونوصي بقراءة موضوع خلاصة قانون الجذب جواب سؤال مهم
ونوصي بقراءة اسألة عن التعاسة واجوبة الشيخ المحسن
ونوصي بقراءة الحقيقة اين-اي الكشوفات اصدق ؟؟ سؤال للشيخ المحسن
وللأستئناس توقعات ومجربات وكشوفات صادقة بتوفيق من الله

صورة العضو الرمزية
ابو شمس المحسن
مدير الشبكة
مدير الشبكة
مشاركات: 5680
اشترك في: الأحد 16-7-2006 8:05 pm
البرج: السرطان
الجنس: ذكر
اتصال:
Iraq

Re: الخمر والنبيذ في تاريخ الاسلام الاول

مشاركة بواسطة ابو شمس المحسن » الخميس 21-5-2015 12:31 pm

بعض الاحاديث الشيعية في ان محمدا كان يشرب الخمر قبل تحريمها اخر سنتين

تهذيب الاحكام للطوسي
(599) 70 - الحسين بن سعيد عن القاسم بن محمد عن علي عن ابى بصير عن ابى عبدالله عليه السلام قال: سألته عن ثمن الخمر فقال: اهدي لرسول الله صلى الله عليه وآله راوية من خمر بعد ماحرمت الخمر فامر بها تباع فلما ادبر بها الذي يبيعها ناداه رسول الله صلى الله عليه وآله من خلفه يا صاحب الرواية ان الذي قد حرم شربها فقد حرم ثمنها فأمر بها فصبت في الصعيد

وفي مستدرك الوسائل
44051 ] 3 - القطب الراوندي في لب اللباب : اهدى تميم الداري راوية من خمر
الى النبي (صلى الله عليه وآله ) ، فقال (صلى الله عليه وآله ) : " هي حرام
" قال : أفلاأبيعها وانتفع بثمنها · فقال : " لعن الله اليهود ، انطلقوا الى ما
حرم الله عليهم من شحوم البقر والغنم ، فأذابوها وجعلوها اهالة (1) ، فباعوها
واشتروا به ما يأكلون ، وإن الخمر حرام وثمنها حرام " .

وايضا
[19602] 8 - القطب
الراوندي في لب اللباب : اهدى تميم الداري راوية من خمر إلى النبي (صلىالله
عليه وآله ) ، فقال (صلى الله عليه وآله ) : " هي حرام " الخبر .




دعائم الإسلام
مستشهدا بحديث من اهدى للنبي خمرا
والمحمولة إليه ، قال النبي ( صلع ) الذي حرم شرب الخمر حرم بيعها وأكل ثمنها.

كتاب الحديث النبوي بين الرواية والدراية
أخرج أحمد في مسنده، عن شهر بن حوشب، قال: حدثني عبد الرحمان بن غنم، انّ الدّاريّ كان يهدي لرسول اللّه (*) كلّعام راوية من خمر، فلما كان عام حرمت، فجاء براوية، فلما نظر إليه نبي اللّه «*» ضحك.
قال: هل شعرت أنّها قد حرمت بعدك؟ قال: يا رسول اللّه، أفلا أبيعها
فقال له: يا أبا بصير، فانّه يحرم الخمر، فقال الاَعشى: أمّا هذه فواللّه إنّ في النفس منها لعُلالات، ولكني منصرف فأتروّى منها عامي هذا، ثمّ آتيه فأُسلم، فانصرف فمات في عامه ذلك، ولم يعد إلى رسول اللّه (*) . (2)

يتبع .............

¤¤¤اعتذر عن عدم الرد على الرسائل الخاصة¤¤¤
قال الشيخ الرئيس بن سينا
دواؤك فيك وما تشعر *** وداؤك منك وما تبصر
وأنت الكتاب المبين الذى *** بأحرفه يظهر المضمر
وتزعمُ أنك جرمٌ صغيرٌ *** وفيكَ إنطوى العالمُ الأكبرُ

صورة
نوصي دائما بقراءة الشروط قبل السؤال والطلب
ونوصي دائما بتطبيق قانون الجذب فدويهات رائعة
ونوصي بقراءة موضوع خلاصة قانون الجذب جواب سؤال مهم
ونوصي بقراءة اسألة عن التعاسة واجوبة الشيخ المحسن
ونوصي بقراءة الحقيقة اين-اي الكشوفات اصدق ؟؟ سؤال للشيخ المحسن
وللأستئناس توقعات ومجربات وكشوفات صادقة بتوفيق من الله

أضف رد جديد الموضوع السابقالموضوع التالي

العودة إلى ”عقيدتي“